无标题文档
هل نجد الوقت الكافي للاهتمام بتربية اولادنا التربية المسيحية؟

سؤال مهم يطرح بالخصوص على العوائل في بلاد المهجر, حيث التحديات الكثيرة تجبر الكثيرين على العمل لساعات طويلة والعودة مرهقين لم يتبقى لهم اي قدرة على العطاء لاولادهم, من جهة اخرى فان الموضوع ينطبق على خدام الرب ايضا الذين لديهم عوائل حيث الاخلال بالالتزامات العائلية واعطاء الوقت الكافي للاولاد على حساب الخدمة الروحية فانه سيقود الى نتيجة لا يرضاها الرب.

 

نقرأ في سفر صموئيل الاول قصة عن احد رجال الرب (عالي الكاهن) الذي كان يعتقد انه يخدم الرب وكل شئ يسير على ما يرام ولكنه لم ينتبه انه نسي تربية اولاده التربية التي يرضاها الرب, نقرأ النص:

وكان بنو عالي بني بليعال.لم يعرفوا الرب ولا حق الكهنة من الشعب.كلما ذبح رجل ذبيحة يجيء غلام الكاهن عند طبخ اللحم ومنشال ذو ثلاثة اسنان بيده. فيضرب في المرحضة او المرجل او المقلى او القدر.كل ما يصعد به المنشل ياخذه الكاهن لنفسه.هكذا كانوا يفعلون بجميع اسرائيل الاتين الى هناك في شيلوه. كذلك قبل ما يحرقون الشحم ياتي غلام الكاهن ويقول للرجل الذابح اعط لحما ليشوى للكاهن.فانه لا ياخذ منك لحما مطبوخا بل نيئا. فيقول له الرجل ليحرقوا اولا الشحم ثم خذ ما تشتهيه نفسك.فيقول له لا بل الان تعطي والا فاخذ غصبا. فكانت خطية الغلمان عظيمة جدا امام الرب.لان الناس استهانوا تقدمة الرب.1صم2: 12-17

 

الاهتمام بالتربية يجب ان يتم منذ الصغر والا فانه يكون قد فات الاوان وهذا ما حدث مع عالي الكاهن فانه بعد ان سمع بما يفعله اولاده لم يكن قادرا الا على توبيخهم ولكن للاسف هذا الحال لا يرضاه الرب على الاطلاق:

وشاخ عالي جدا وسمع بكل ما عمله بنوه بجميع اسرائيل وبانهم كانوا يضاجعون النساء المجتمعات في باب خيمة الاجتماع. فقال لهم لماذا تعملون مثل هذه الامور.لاني اسمع باموركم الخبيثة من جميع هذا الشعب. لا يا بني لانه ليس حسنا الخبر الذي اسمع.تجعلون شعب الرب يتعدون. اذا اخطا انسان الى انسان يدينه الله فان اخطا انسان الى الرب فمن يصلي من اجله.ولم يسمعوا لصوت ابيهم لان الرب شاء ان يميتهم. 1صم 2: 22-25

 

بالطبع العاقبة حزينة لان خطاياهم صارت امام وجه الرب فقد تم عزل عالي الكاهن واعطاء الكهنوت الى صموئيل ومقتل اولاد عالي في الحرب مع الفلسطينيين وأسر تابوت العهد وكعاقبة مضاعفة فان الموضوع ادى في النهاية الى هلاك عالي نفسه بعد ان سمع باخبار الحرب حيث سقط عن كرسية ومات.

 

الموضوع مهم جدا جدا فجميع الذين هاجروا عندما تسألهم عن اهم سبب لتلك الهجرة سيجيبون "مستقبل افضل للاولاد" ولكن للاسف بعد حين وعندما تمضي الايام سيكتشفون انهم ان لم يهتموا بهؤلاء الاولاد في كل لحظة ومنذ الصغر من ناحية نموهم الروحي والقدوة الحسنة فستكون النتائج عكسية.

 

هناك قصص رائعة لعوائل استطاعت ان تنشئ بنات وبنين في مجتمع غربي متحرر يحترمون ويخدمون كلمة الرب من خلال تركيزهم على النقاط التالية:

 

التسليم الكامل لكل مجريات حياتهم واولادهم بيد الرب وجعله هو الاب لذلك البيت وان يرعاهم ويقودهم في الطريق الذي يقود لملكوت السماء.

 

التركيز على نوع التعليم في المدارس ودورات تعليم الكتاب المقدس.

 

المتابعة معهم بشكل دوري عن كافة تفاصيل حياتهم ونوع الاصدقاء وتشجيعهم والاجابة عن كافة تساؤلاتهم الدنيوية بالاستناد على الكتاب المقدس.

 

الاهتمام بتعليمهم عن كيفية انشاء علاقة شخصية بينهم وبين الرب ليكون مالكا على حياتهم منذ الصغر ويستمتعون ببركاته الروحية.

 

ليث مقادسي

 

 
 

الخدمات الكنسية

___________________________

 

قداس يوم الأحد - 11:00 صباحا - 1:00 بعد الظهر

دروس مدرسة الأحد - 11:00 صباحا - 1:00 بعد الظهر 

درس تعليم الكتاب المقدس | الخميس - 8:30 مساءا- 10:00 مساءا 

تعليم اللغة السريانية | الجمعة - 8:00 مساءا

تدريبات الكورال | الجمعة - 8:00 مساءا

تعليم الكتاب المقدس للشباب - اول وثالث أحد من الشهر - 2:00 - 4:00 بعد الظهر

تواصل اجتماعي

____________________________

طلب صلاة <

 الفيسبوك <

فيسبوك شباب مار برصوم <

اليوتيوب <

التويتر <

الاشتراك بخدمة البريد الالكتروني <

 

 

English

 روابط سريعة

______________________

 أحدث تطورات مشروع البناء <

أحدث العظات <

أحدث دروس تعليم الكتاب المقدس <

مقالات <

سيدات مار برصوم <

شباب مار برصوم <

لقاءات تلفزيونية <

مدرسة الأحد <

تأريخ الكنيسة <

أمسيات ترنيم <

شاهد تسجيل لقداس يوم الاحد <